الأحد مارس 3, 2024
الأخبار

الرئيس التركي من دبي: طريق السلام والتنمية يمر عبر تأسيس دولة فلسطينية

الأمة ووكالات| شدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على أن طريق التنمية والسلام والاستقرار في الشرق الأوسط يمر عبر تأسيس دولة فلسطينية.

 

جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي، الثلاثاء، خلال فعاليات القمة العالمية للحكومات المقامة في مدينة دبي الإماراتية.

 

وقال أردوغان: “الطريق المؤدي للسلام والاستقرار والتنمية الاقتصادية في منطقتنا يمر من تأسيس دولة فلسطينية”.

 

وفي ذات السياق، أعرب الرئيس التركي، عن استعداد بلاده لتحمل المسؤولية كدولة ضامنة مع دول الأخرى بالمنطقة من أجل إحلال السلام.

 

وأشار إلى أنّ كل مسألة لا تحل في وقتها تصبح أكثر تعقيدا قائلاً: “لا يمكن حل المشاكل بكنسها (إخفائها) تحت السجاد”.

 

وأضاف أردوغان: “آخر الأمثلة على ذلك وأكثرها إيلاماً هو الأزمة الحاصلة في غزة. وبغض النظر عن حادثة السابع من أكتوبر، إن سبب الأزمة اليوم هي مواصلة احتلال الأراضي الفلسطينية رغم قرارات الأمم المتحدة”.

 

وأفاد أن: “النظر إلى خرائط إسرائيل وفلسطين منذ عام 1948 حتى اليوم يكفي لإظهار خطورة القضية. كما تعلمون، التشخيص الصائب هو نصف العلاج، وهنا أيضاً، إذا لم نحدد مصدر المشكلة بشكل صحيح، فلن نتمكن من إيجاد الحل”.

 

وأضاف: “أي خطوة ستبقى منقوصة ما لم تنشأ دولة فلسطينية ذات سيادة موحدة جغرافيا على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”.

 

وطالب أردوغان إسرائيل بالتوقف عن “السعي وراء أحلام توسعية إذا كانت تريد السلام، والقبول بدولة فلسطينية مستقلة على أساس حدود 1967”.

 

وأردف: “إسرائيل ترى نفسها فوق القانون الدولي ولم تتخل عن الاحتلال والسرقة والتدمير والمجازر منذ عقود”.

 

وأكد، أردوغان، وقوف تركيا إلى جانب الفلسطينيين قائلًا: “لن ندع أبدًا إخواننا الفلسطينيين وحدهم ومن دون حماية”.

 

وتبذل تركيا بحسب أردوغان جهودا حثيثة من أجل وقف المأساة (الحرب الإسرائيلية على غزة) التي أودت بحياة أكثر من 28 ألف فلسطيني من الأبرياء، معظمهم من الأطفال والنساء، وأصابت نحو 70 ألف مدني بجروح، وتسببت بنزوح قسري لأكثر من 1.5 مليون شخص قسراً، وحولت غزة إلى كومة من الأنقاض.

 

وأرسلت تركيا بحسب أردوغان حتى الآن 34 ألف طن من المساعدات الإنسانية إلى غزة، كما تستضيف تركيا 380 مريضًا في مستشفياتها.

 

وتدعم تركيا كافة الخطوات المتخذة على صعيد القانون الدولي، من أجل مراقبة الحرب والجرائم ضد الإنسانية المرتكبة ضد سكان غزة، وأعرب الرئيس التركي في هذا الصدد عن شكره لجنوب إفريقيا ولكافة الدول وخاصة الإفريقية لاتخاذها زمام المبادرة في إظهار الحق والعدالة.

 

كما أعرب عن شكره للدول التي دعمت القرارات التي اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في أكتوبر وديسمبر 2023.

Please follow and like us:
Avatar
صحفي مصري، متخصص في الشئون الآسيوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *