الجمعة يوليو 19, 2024
تقارير سلايدر

وزيرة مصرية تحمل الإعدادية!.. وزير التعليم ليس الأكثر جدلا

مشاركة:

الأمة| شغلت شهادتي الماجستير والدكتوراة لوزير التعليم المصري الجديد محمد عبد اللطيف الرأي العام، بعد حديث تقارير عن كونها منسوبة لجهات لا تمنح الماجستير والدكتوراة، إلا أن الواقعة تعيد للأذهان إحدى الوزيرات السابقات في الحكومة المصرية، حيث شغلت المنصب لمدة خمس سنوات، بدون مؤهل عال.

شهادات وزير التعليم المصري

وقد دافع رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي عن الشهادات العلمية لوزير التربية والتعليم، وقال إنها سليمة، ولا يشترط أن يكون مصدقا عليها من وزارة الخارجية المصرية، وأكد رئيس الوزراء المصري أن معيار الكفاءة والخبرة هو أهم ما يتم أخذه في الاعتبار خلال ترشيحات الوزراء للحكومة.

الوزير محمد عبد اللطيف استكمل تعليمه في الولايات المتحدة وهو بعمر الثالثة عشرة، وتقول سيرته الذاتية إنه يحمل درجتي الماجستير من جامعة لورانس الأمريكية، والدكتوراه من جامعة كادريف سيتي الأمريكية في تطوير آلية التعليم، لكن تقارير شككت في صحة هذه الشهادات، التي ثار حولها ضجة على منصات التواصل الاجتماعي.

وزيرة بدون مؤهل عالي

وفي الماضي، سبق أن ضمت الحكومة المصرية وزيرة بمؤهل تعليمي منخفض، واستمرت في منصبها حتى قامت ثورة 2011، التي أطاحت بنظام الرئيس حسني مبارك وحكومة رئيس الوزراء أحمد نظيف.

ففي عام 2006 تم إسناد منصب وزيرة القوى العاملة والهجرة، للوزيرة عائشة عبد الهادي التي لم تكن تحمل مؤهلا أكاديميا، وتوقفت مسيرة تعليمها في مرحلة الإعدادية.

الوزيرة عائشة عبد الهادي التي ظلت في المنصب خمس سنوات، كانت تحظى بعلاقة قوية مع سوزان مبارك، قرينة الرئيس محمد حسني مبارك، وسبق أن أزعجت تصريحات الوزيرة خريجي المؤهلات العليا في مصر، بعد انتقادها عدم قبولهم العمل في وظائف عمالية.


‏تابع قناة جريدة الأمة الإلكترونية في يوتيوب

تابع قناة جريدة الأمة الإلكترونية في واتساب

 

Please follow and like us:
Avatar

administrator
صحفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قناة جريدة الأمة على يوتيوب